منتدى اللغة العربية للسنة الـــرابعة متوســــــط - متوسطة ابن رشد -
أهلا بك الآن في منتدى اللغة العربية لتلاميذ السنة الرابعة متوسط بمتوسطة اين رشد
يرجى التسجيل معنا للمشاركة في إثراء هذا الفضاء الذي هو في خدمتكم أينما كنتم

تصحيح دورة 2012 في مادة اللغة العربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تصحيح دورة 2012 في مادة اللغة العربية

مُساهمة  مويسي بن يوسف في الإثنين فبراير 10, 2014 7:36 pm


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ *** دورة 2012 *** ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ الامتحان ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  
السند :
الناس فريقان محبّ للقراءة وكاره لها ، بينهما درجات ومنازل ، فأكثر الناس ( لا يحبون القراءة إما لفراغ في نفوسهم وضحالة في أذهانهم ، وإما لانصرافهم إلى شؤون الحياة وطلب الرزق ، بحيث لا يتسع لهم الوقت الكافي للإقبال على الكتب . ولكت هناك من تكون القراءة عنده بمثابة لقمة العيش ، إنها هاجسه الأكبر في الحياة ، بل في هذا الفريق من لا تتاح له الفرصة الذهبية لاستغراقه في العمل الطويل المضني ، ومع ذلك تراه يقتنص الفرصة السانحة ، بل يخلقها أحيانا وينتزعها من بين الشوك والعلقم .
فكم من قارئ ليس له من القراءة إلا تقليب الصفحات وتكديس الكتب تجملا لا تذوقا ، واستكمالا للأثاث الفاخر لا زادا لتزكية العقول و الألباب . فقد يتلهّى الفُراغ والفكهون بقراءة الكتاب نهارا أو ليلا ، ولكن هيهات أن تمسّهم شرارته وتسري إليهم نفحة من نفحاته إنه لا يقدم لهم جديدا سواء في خبرة الحياة أو نموّ العقل أو تربية الخُلق ، وأما المستحقون فهم وحدهم الذين يخرجون منه وسلالهم ملأى بالثمار . لقد أغناهم الكتاب من فقر وأطعمهم من جوع وآمنهم من خوف . وحتى وهم فقراء كانوا أغنياء بحب الكتاب
واصطياد الكتاب ، والتضحية بالراحة في سبيل الكتاب ، واحتضان كلّ متفتح على المطالعة . القراءة القراءة يا أبناءنا فإنها عماد الثقافة ،والمصدر الأول والأعظم لتحريك الذهن .
      د. محمد عبد الرحمن مرحبا ، بتصرف
الأسئلة :
الجزء الأولـــ
أ – البناء الفكري :
1 – ضع عنوانا مناسبا للنص .
2 – ذكر الكاتب في الفقرة الأولى أسباب قلّة إقبال الناس على القراءة استخرج سببين اثنين منها
3 – صنف الكاتبُ القراء في الفقرة الثانية إلى صنفين اثنين اذكرهما وبيّن صفتين لكل منهما
4 – هات من النص مرادفي : المتعب ، تجميع .
5 – هات من النص ضدي : يضيق ، الإحجام .
ب – البناء الفني :
1 – استخرج من الفقرة الأولى طباقا .
2 – اذكر نوع الصورة البيانية الآتية : اصطياد الكتّاب .
ج – البناء اللغوي :
1 – أعرب ما تحته خطّ : نفحة ، أغنياء .
2 – ما محل ما بين قوسين من الإعراب : ( لا يحبون) ، ( وسلالهم ملأى بالثمار )
3 – استخرج أسلوب إغراء وبيّن نوعه .
الجزء الثاني
– السند : لاحظ الأستاذ ضعف مستوى التلاميذ في التعبير لقّلة اهتمامهم بالمطالعة ، فحاول إقناعهم بأهميتها
– التعليمة : اكتب فقرة لا تقل عن عشرة أسطر ، تحاول فيها أن تسرد ما قاله الأستاذ لتلاميذه عن فوائد المطالعة ، مدعما ذلك بما فهمته من النص ، وما حفظته من شواهد مختلفة .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ التصحيح ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجزء الأولـــ
أ – البناء الفكري :
1 – العنوان المناسب للنص: الناس و القراءة
2 – أسباب قلّة إقبال الناس على القراءة ( يكتفي التلميذ بذكر سببين اثنين فقط )
- فراغ الأنفس
- ضحالة الأذهان
- الاشتغال بطلب الرزق
3 – صنفا القراء ( يكتفي التلميذ ببيان صفتين لكل منهما )
- قراء لا يستفيدون من القراءة من الفراغ والفكهين
من صفاتهم : تقليب الصفحات ، تكديس الكتب ، استعمال الكتب للزينة والتأثيث .
- قراء يستفيدون من القراءة وهم المستحقون
من صفاتهم : يغتنون بالمطالعة وبها يشبعون ويأمنون ، ولأجلها يضحون .
4 – مرادف المتعب هو : المضني
مرادف تجميع هو : تكديس
5 – ضد يضيق هو : يتسع
وضد الإحجام هو : الإقبال
ب – البناء الفني :
1 – استخراج طباق من الفقرة الأولى : محبّ وكاره أو محب ولا يحبون
2 – نوع الصورة البيانية في اصطياد الكتّاب هو استعارة مكنية .
ج – البناء اللغوي :
1 – إعراب ما تحته خطّ :
- نفحة : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
- أغنياء : خبر كانوا منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .
2 – محل ما بين قوسين من الإعراب :
- ( لا يحبون) : جملة فعلية في محل رفع خبر المبتدأ أكثر .
- ( وسلالهم ملأى بالثمار ) : جملة اسمية في محل نصب حال
3 – استخراج أسلوب الإغراء : القراءة القراءة .
بيان نوعه : مكرر
الجزء الثاني
– بعد إجراء التقويم اللازم لاحظ أستاذ اللغة العربية ضعفا كبيرا في التعبير لدى طلابه في قسم السنة الرابعة متوسط ، وبعد أن تأكد أن ذلك الضعف يعود في الأساس إلى قلة اهتمام طلابه بالمطالعة ، شرع يعالج هذه المشكلة ، وأسرع يقنعهم بأهميتها فقال أن أهمية القراءة لا يختلف حولها اثنان ، ويكفيني لبيان أهميتها أن أول آية نزلت من القرآن على الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام هي قوله تعالى : " اقرأ باسم ربك … " كما نبههم إلى أنه لا سبيل إلى الوصول إلى العلم الغزير ، والفكر المنير إلا بكثرة القراءة ، وأوضح لهم أن المطالعة تنمي القدرات ، وتفتح الذهن ، وتصقل اللسان ، وتزودنا بما شهده الدهر من أحداث وخبرات ، لتساعدنا على خوض غمار الحياة . ثم خاطبهم بأن الكتاب يا أبنائي صديق وفيّ لا ينظر إلى صورتك وإلى مالك كما يفعل الناس الآن ، بل هو كما قال الشاعر :
خليلي كتابي لا يَعافُ وصاليا * وإن قلّ لي مالٌ، وولّى جماليا
وهو أيضا مصدر العطاء بلا مقابل ، حيث قال الشاعر في بيت آخر :
كتابي بحر لا يغيض عطاؤه * يفيض عليّ المال إن غاضَ ماليا
فالمطالعة كنز ثمين ، والقراءة سبيل الناجحين .
avatar
مويسي بن يوسف
مديــــــــــــر المنتــــدى
مديــــــــــــر المنتــــدى

عدد المساهمات : 44
نقاط : 124
تاريخ التسجيل : 18/04/2008
العمر : 52

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mouissibem.hooxs.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى